gnb content footer

home

عن كوريا

التاريخ

ميلاد الممالك الثلاث وغيرها من الدول

ميلاد الممالك الثلاث وغيرها من الدول

ميلاد الممالك الثلاث وغيرها من الدول

ميلاد الممالك الثلاث وغيرها من الدول

Stele for Great King Gwanggaeto (Goguryeo; 5th Century)

النصب التذكاري للملك كوانغ كيه تو الكبير (كوكوريو، )5القرن قام الملك كوانغ كيه تو الملك التاسع عشر لمملكة كوكوريو بتوسيع الأراضي الشاسعة لتشمل منشوريا والمقاطعات البحرية في سيبيريا في الوقت الحاضر. وتخليدا لإنجازاته، وضع ابنه الملك جانغ سو نصبا تذكاريا في جي ان هيون بمنطقة جيلين الصينية. 6.39ويبلغ ارتفاع النصب طنا ، وتم 37مترا ووزنه حرفا عليه، 1775نقش لتسجيل مرحلة إنشاء مملكة كوكوريو وحملاتها العسكرية في الخارج.


قرب نهاية عهد كوجوسون، نشأ العديد من الدول القبلية واحدة تلو الأخرى في منشوريا وشبه الجزيرة الكورية. وتأسست بويو في السهول على طول نهر سونغ هوا في منطقة جيلين بمنشوريا. وكان شعب بويو يقوم بالزراعة وتربية المواشي وإنتاج بعض المنتجات الخاصة بما فيها الميلادي، واستخدموا لقب الملك، 1الخيول والفرو. وفي أوائل القرن ال وكان لديهم علاقات نشطة مع البلدان الأخرى حتى إنهم أقاموا علاقات درجوا في ُ الميلادي أ٣دبلوماسية مع الصين. ولكن في أواخر القرن الـ مملكة كوكوريو. وكان شعب بويو يقيم مهرجانا سنويا يسمى بيونغ كو في شهر ديسمبر كل عام. وخلال المهرجان، نظموا طقوس تقديم القرابين للسماء، وغنوا ورقصوا معا للإفراج عن السجناء. وبالرغم من أن بويو انهارت كاتحاد اقليمي، إلا أنها تكتسب مغزا خاصا في تاريخ الأمة الكورية لدرجة أن الفصائل التي أسست مملكتي كوكوريو وبيك جيه كانت تفخر بأنها من ورثة بويو. وجاء في كتاب سام كوك ساكي (تاريخ الممالك الثلاث) أن كوجو مونغ وأصله من بويو، توجه من بويو قبل الميلاد.٣٧إلى الجنوب ليقوم بتأسيس مملكة كوكوريو في عام.


ازدهرت مملكة كوكوريو ازدهارا كبيرا في المناطق القريبة من جبل بيك دو وعلى طول نهر ابروك (يالو). وبعد تأسيس المملكة مباشرة، غزت عددا من الدول الصغيرة لتنقل عاصمتها إلى كوك نيه سونغ (تونغ غو) قرب نهر ابروك. ومن خلال العديد من الحروب، طردت الفصائل الموالية لأسرة هان لتوسيع أراضيها إلى منطقة ودونغ في الغرب وإلى الشمال من شبه الجزيرة الكورية في الشرق. وهكذا أصبحت دولة قوية تسيطر على منشوريا والجزء الشمالي من شبه الجزيرة الكورية. وكان هناك أيضا عدد من الدول الصغيرة، مثل اوكجو و ودونغ ييه، في مقاطعة هام كيونغ وفي المنطقة على طول الساحل الشرقي في شمال مقاطعة كانغ وون. ولكنها كانت في المناطق النائية ولهذا فقد تخلفت عن التطور. كانت أوكجو المتوفرة بالأحياء البحرية تقدم هدايا من الملح والأسماك إلى كوكوريو. كانت دونغ ييه تقيم طقوس القرابين للسماء المسماة بموتشون من أجل بناء روح التعاون عبر الغناء والرقص وشملت منتجاتها الخاصة قوس الرماية المسى بدان كونغ و» غواهاما « وهو حصان صغير يكفي للمرور دون عوائق تحت أشجار الفاكهة. وتم دمج هاتين الدولتين في كوكوريو مثلما كانت عليه في بويو. في جنوب مملكة كوجوسون تطورت مجموعة من الدول الصغيرة بما في ذلك ماهان، وجين هان، وبيون هان. كانت ماهان التي تقع في الوقت الحاضر في مناطق مقاطعات كيونغ كي وتشانغ تشونغ وجولا ألف أسرة في 100 دول صغيرة تعيش فيها 54كونفدرالية مكونة من المجموع. وكانت هناك بيون هان في مناطق كيم هيه وماسان بينما كانت جين هان في مناطق دايغو وكيونغ جو. وتألف كل من الأخيرتين ألف أسرة. وفي الدويلات الثلاث التي تعرف 50 ألفا أو 40مما بين كما ساهان، كانت شعوبها تقيم طقوس التضحية من أجل السماء في شهري مايو وأكتوبر كل عام. وفي مثل هذه المناسبات تجمع السكان معا من أجل التمتع بالخمر والطعام والغناء والرقص. في ظل انتشار ثقافة الحديد وتطور المهارات الزراعية بدأ تاسيس بعض الدول القوية في مناطق منشوريا وشبه الجزيرة الكورية. وهي كوكوريو وبيك جيه وشيلا.


A painting of hunting scenes in the Tomb of the Dancers (5th century, Goguryeo Kingdom). Dynamic hunting activities of the people of Goguryeo (37 BCE-668 CE)

الممالك الثلاث وكايا ) القرن ال 5(



كوكوريو

ونجحت كوكوريو لأول مرة من بين الممالك الثلاث في ترتيب وترسيخ سيادة الدولة حيث بدأت في توسيع أراضيها منذ أواخر القرن ال 1، وقام بتعزيز السلطة المركزية التي تتمحور حول الملك في أواخر القرن ال 2. وفي أوائل القرن ال 4 نجح الملك ميتشون في طرد الفصائل الموالية لاسرة هان الصينية من شبه الجزيرة الكورية.


A painting of hunting scenes in the Tomb of the Dancers (5th century, Goguryeo Kingdom). Dynamic hunting activities of the people of Goguryeo (37 BCE-668 CE)

في عام 37 2 أدخل الملك سوسوريم الديانة البوذية إلى كوكوريو وأعلن عن مدونة القوانين وأنشأ تاي هاك، وهي عبارة عن جامعة وطنية، محاولة منه لتنظيم وترسيخ أنظمة حكم البلاد. ونجح ابنه الملك كوانغ كيه تو في طرد كوران وسوك سين دونغ بويو من أرضها لتوسيع نفوذه في منشوريا. كما هاجم مملكة بيك جيه في الجنوب للاستيلاء على الكثير من القصور بينما تغلب على غزو اليابان على شيلا بحيث امتدت أراضي كوكوريو حتى إلى جنوب شبه الجزيرة الكورية.



Great Gilt-bronze Incense Burner of Baekje (6th Century). This precious object has helped researchers broaden their understanding of the production skills, handicrafts, artistic culture, religion, and ideas of Baekje.

تاج ذهبي لكايا تم العثور على هذا التاج في كوريونغ في مقاطعة شمال كيونغ سانغ. من بين مميزاته استخدام الزخارف المستقيمة والمعلقات من اليشم المنحني والخيوط الذهبية.

بيك جيه

تأسست بيك جيه في عام 18 قبل الميلاد بشكل مشترك بين السكان الأصليين في المناطق الواقعة على طول نهر هان والناس القادمين من بويو وكوجوريو والمهاجرين من مناطق أخرى. في عهد الملك غوي في منتصف القرن ال 3 ،كانت المملكة تسيطر سيطرة كاملة على المناطق الواقعة على طول نهر هان، وقامت بتنسيق وترسيخ النظام السياسي من خلال استيعاب ثقافة متقدمة من الصين. وفي منتصف القرن ال 4 احتل الملك كون تشو غو منطقة ماهان لتوسيع أراضيه إلى منطقة الساحل الجنوبي في مقاطعة جنوب جولا. وفي شمالها كانت بيك جيه توجه كوجوريو للسيطرة على مناطق مقاطعة هوانغ هيه بينما كانت تمارس حق السيطرة على منطقة كايا في جنوبها. بحيث كانت تسيطر على أراض واسعة من كوريا وهي مقاطعات كيونغ كي وتشونغ تشُنغ وجولا ومناطق منتصف نهر ناك دونغ ومقاطعتي كانغ وون وهوانغ يه في الوقت الحاضر.


Cthree-150210-3.jpg

جرة ملتصقة بدمية طينية )5(شيلا: القرن الـ في العصور القديمة صنع الناس دمي تأخذ شكل حيوان أو أي شيء آخر باستخدام التراب، وذلك من أجل استخدامها في اللعب أو دفنها في المقابر. هذه الجرة تجيد التعبيرعن عقيدة وعاطفة شعب شيلا، ومن ثم فهي تكتسب قيمة تاريخية وفنية. (المصدر: المتحف الوطني الكوري)

شيلا

بدأت نشأة شيلا في دولة سارو وهي واحدة من الدويلات في جين هان. ومن خلال الاتحاد بين السكان الأصليين في منطقة كيونغ جو والمشردين والمهاجرين من المناطق الأخرى، كونوا الدولة في عام 57 قبل الميلاد. كانت عائلات بارك وسوك وكيم تولت العرش بالتناوب. وفي حوالي القرن ال 4، احتلت المملكة معظم مناطق شرق نهر ناك دونغ. كما سمح الملك نيه مول لجيوش كوغريو بالبقاء داخل المملكة من أجل طرد الغزاة اليابانيين «وايكو ». كما أدخل الثقافة والحضارة الصينية عبر كوكوريو.


Gold Crown of Gaya. This crown was unearthed in Goryeong, Gyeongsangbuk-do. It features upright decorations and curved jade pendants.

تاج ذهبي لكايا تم العثور على هذا التاج في كوريونغ في مقاطعة شمال كيونغ سانغ. من بين مميزاته استخدام الزخارف المستقيمة والمعلقات من اليشم المنحني والخيوط الذهبية.

في منطقة بيون هان الواقعة على طول المجرى الأسفل لنهر ناك دونغ ، نشأ اتحاد غايا بقيادة كوم كوان كايا. اتخذ الاتحاد ثقافة الحديد ليمارس نفوذها في المناطق الواقعة على طول نهر ناك دونغ. منذ الوقت المبكر، قامت دويلات غايا بزراعة الأرز لازدهار الثقافة الزراعية بينما تبادلت بنشاط مع ناك رانغ واليابان استفادة من الحديد المتوفر لديها وعبر الطرق البحرية.


توحيد الممالك الثلاث تحت قيادة شيلا

وفي القرن ال 5، سعى كل من الممالك الثلاث وهي كوجوريو، وبيك جي، وشيلا إلى ممارسة سياسة التوسع الإقليمي تحت أنظمة الحكم المتمركزة على قيادة الملوك. ونقل الملك جانغ سو وهو ابن الملك كوانغ كيه تو عاصمة المملكة إلى بيونغ يانغ في عام 427 . ولم ينجح في توسيع نفوذه إلى المناطق الواقعة على طول نهر هان فقط، وبل أيضا إلى جوك ريونغ )المناطق في دان يانغ في شمال تشونغ تشُنغ، ويونغ جو في مقاطعة شمال كيونغ سانغ في الوقت الحاضر( وصولا إلى منطقة نام يانغ ميون بمقاطعة كيونغ كي. وبهذا استطاعت كوكوريو إنشاء امبراطورية كبيرة في منشوريا وشبه الجزيرة الكورية لتصبح قوة سيطرة لا يستهان بها في شمال شرق آسيا.

وبالنسبة لمملكة بيك جيه انتقلت عاصمتها الى منطقة اونغ جين )كونجو في الوقت الحالي( في 475 بعد فقدان السيطرة على المناطق الواقعة على طول هان نهر نتيجة لغزو كوكوريو. وسعت بعد ذلك إلى إعادة بناء قوتها لاستعادة الأراضي المفقودة. قام الملك دونغ سونغ بتعزيز التحالف مع شيلا للتصدي لكوكوريو. وواجه كوكوريو من خلال تعزيز التحالف مع شيلا. كما قام الملك موريونغ بتعزيز السيطرة المحلية لوضع الأساس لتحقيق الازدهار. ونقل ابنه الملك سونغ العاصمة إلى سابي )بويو في الوقت الحاضر( وقام بإصلاح النظام الحاكم بحيث نجح في استعادة السيطرة على المناطق الواقعة على طول نهر هان من خلال الاتحاد مع شيلا.

Sacred Bell of Great King Seongdeok (Unified Silla, 8th Century). Weighing 18.9 tons, this is the largest bell in the country. It is also called the Emille Bell. The Flying Apsaras in the picture on the right displays the exquisite decorative skills of Silla.

الجرس المقدس للملك سونغ دوك الكبير (شيلا المتحدة: )8القرن الـ هو أكبر جرس في كوريا حيث طن ويسمى 18.٩يبلغ وزنه أيضا بـ»جرس إيميلي». وفي الصورة على اليمين يمكن التأكد من مهارات الزخارف الرائعة في شيلا.

أما بالنسبة لشيلا فقد قام الملك جي جونغ بتغيير اسم المملكة من ساروكوك إلى شيلا في أوائل القرن ال 6 وإجراء الإصلاحات السياسية وإعادة تنظيم المناطق الإدارية، بما في ذلك العاصمة. وخاصة، احتل دولة أوسان كوك لدمجها في مملكة شيلا في عام 512 . وكانت اوسان كوك متكونة من جزر أولونغ ودوك دو) في الوقت الحاضر(. وقام الملك بوب هونغ بترسيخ نظام الحكم من خلال الإعلان عن القوانين ووضع القواعد حول الملابس الرسمية، واعتماد البوذية كالدين الرسمي للمملكة. كما قام بترتيب نظام المملكة كنظام متمركز من خلال دمج كوم كوان كايا في إطار جهود توسيع الأراضي. أما الملك جين هونغ فقد قام بإعادة تنظيم جماعة هوا رانغ دو للشباب باعتبارها منظمة وطنية، وتوسيع أراضي المملكة توسيعا كبيرا بحيث قام بالاستيلاء على أراض على طول هان نهر من قبل بيك جيه بينما غزا دايه كايا في كوريونغ وأسقطتها للحصول على المناطق الواقعة على طول نهر ناكدونغ. كما نجج في توسيع الأراضي حتى حقول هام هونغ على طول الساحل الشرقي.

في عام 612 قامت مملكة سو التي نجحت في توحيد الصين، بهجوم كوجوريو بتعبئة أكثر من مليون جندي. ولكنها واجهت خسارة كاسحة. وخاصة نجح الجنرال اول جي مون دوك لمملكة كوكوريو في إغراق معظم الغزاة الصينيين في سالسو ) نهر تشونغ تشون في الوقت الحاضر( ليطلق على المعركة اسم « معركة سالسو الكبيرة ». وفي عام 618 أسقطت مملكة تانغ مملكة سو التي ضعفت قوتها ثم قام بالعديد من العزوات على كوكوريو ولكنها فشلت في محاولاتها.

في أثناء تصدي كوكوريو لغزوات سو وتانغ، كانت بيك جيه تهاجم شيلا مرارا وتكرارا. حاولت شيلا بالتحالف مع كوكوريو دون جدوى ثم غزت بيك جيه بالتحالف مع تانغ الصينية. هزمت قوات شيلا بقيادة كيم يو شين مجموعة عسكرية تابعة لبيك جيه بقيادة كيه بيك في هوانغ سان بول. ومن ناحية أخرى، غزت قوات تانغ بيك جيه عبر مصب نهر كوم كانغ. واستسلمت بيك جيه أخيرا بعد مواجهة الغزوات المشتركة بين شيلا وتانغ في عام 660 .

ثم هاجمت قوات شيلا مع قوات تانغ، كوكوريو التي كانت أقوى الدول في شمال شرق آسيا. في ذلك الوقت ظلت كوكوريو تفقد طاقتها بسبب الحروب الطويلة مع المملكتين الصينيتين، ولذلك انهارت في عام 668 .

بعد هزيمة بيك جيه وكوكوريو من خلال التحالف مع شيلا، حاولت تانغ بسط سيطرتها على شبه الجزيرة الكورية بما في ذلك شيلا. ردا على ذلك، شنت شيلا حربا ضد تانغ حيث هزمت قوات تانغ البحرية في ميناء كي بول بالقرب من مصب نهر كوم كانغ ثم نجحت في طرد قوات تانغ كلها من شبه الجزيرة لتحقق توحيد الممالك الثلاث في شبه الجزيرة الكورية في عام 676 .

موضوعات مصورة

http://arabic.korea.net/AboutKorea/History/Three-Kingdoms-other-States

URL نسخة

إدارات متعلقة Global Communication and Contents Division,  اتصل بنا